A+ A-
نحو استراتيجية شاملة لمحاربة التطرف وبناء توافقات وطنية 2-4 ، إصلاح المناهج والعملية التربوية

2015-12-07

نظم مركز القدس للدراسات السياسية خلال يومي 7-8 ديسمبر 2015 ورشة عمل إقليمية بعنوان "نحو استراتيجية شاملة ".لمحاربة التطرف وبناء توافقات وطنية 2-4، إصلاح المناهج والعملية التربوية كأداة لمحاربة التطرف والإرهاب وتأتي هذه الورشة في اطار التحضير لوثيقة عربية لمحاربة التطرف وتقديم قراءات واضحة، عميقة ومستقلة، ومن منظور ديمقراطي وإصلاحي، لأسباب نشوء وانتشار الظاهرة في المنطقة العربية، وتسمية الأطراف والجهات المسؤولة عن تشكل هذه الظاهرة وانتشارها وتخطيها حدود الدولة الوطنية والإقليم إلى الجاليات في الدول الغربية. كما تهدف الى حشد نخبة "نواة" من مثقفين وسياسيين عرب، خلف رؤية مشتركة وموقف موحد من الظاهرة، والخروج بتصورات وأفكار لمعالجتها والتصدي لها، فيما يشبه خريطة الطريق للمستقبل، لتكون بمثابة إعادة اعتبار لدور المثقفين والسياسيين والنخب العربية في عملية الإصلاح والتغيير، بعيداً عن سياسات الاستقطاب والاحتواء ولعبة المحاور.

وهذه الورشة هي الثانية ضمن هذه السلسلة، الورشة الأولى جرى تنظيمها في بيروت خلال الفترة من 17 – 18 تشرين الأول/أكتوبر 2015 وبحثت في عنوان "الإصلاح السياسي والتحول الديمقراطي كأداة لمحاربة التطرف والإرهاب".

وشارك في الورشة أكثر من 40 شخصية من 13 دولة عربية يمثلون مروحة واسعة من الكيانات الفكرية والتربوية الفاعلة في دولهم ومجتمعاتهم.