A+ A-
فلسطينيو لبنان وانتخابات المجلس الوطني الفلسطيني..الفرص والعوائق..وجهة نظر الحركة الإسلامية المجاهدة،ألقاها د.عبد الله عن جمعية النور
2012-07-10
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آلة وصحبة .. أما بعد:
فإننا نشكر مركز القدس للدراسات السياسية الذي هيئ هذه الحلقة البحثية من خلال الإتصال بالمتخصصين في الدراسات الفلسطينية من أجل بحث عنوان من عشرات العناوين المهمة للقضية الفلسطينية. حيث أن هناك عناوين أكثر إلحاحاً في واقع الشعب الفلسطيني في لبنان منها:
1- الحقوق المدنية والإنسانية للشعب الفلسطيني في لبنان
2- إيجاد لجنة فلسطينية عليا لرعاية الشعب الفلسطيني في لبنان والعمل على الملفات المهمة مع الدولة اللبنانية
3- إنهاء الإجراءات الأمنية حول المخيمات الفلسطينية في لبنان والتعامل معها كوجود مدني وسياسي وإجتماعي.. لا كوجود أمني!
ونرجو أن يتم إيجاد حلقات بحثية قادمة تشتغل على هذه العناوين المهمة من أجل السعي الحثيث لتغيير واقع الشعب الفلسطيني في لبنان وإنهاء معاناته السياسية والأمنية والإقتصادية والإجتماعية والصحية.
أما عنوان حلقة اليوم" فلسطينيو لبنان وإنتخابات المجلس االوطني الفلسطيني" فهو عنوان مهم ولكن يحتاج إلى تفصيل، ولذلك فإننا نطرح الأسئلة التالية:
أولاً: من هي الجهة المخولة بتحديد أسماء المرشحين، وما هي الشروط التي يتميز بها هؤلاء؟
ثانياً: ما هو النظام المحدد للإنتخابات على مستوى التمثيل، وما هو دور الفصائل الفلسطينية " منظمة التحرير، التحالف الفلسطيني، القوى الإسلامية"
ثالثاً: هل هناك دور للمستقلين في المجتمع المدني الفلسطيني ( جمعيات ومؤسسات إجتماعية، ثقافية، إجتماعية) في أن يُنتخبوا كأعضاء في المجلس الوطني الفلسطيني.. ما هو النظام الإنتخابي الذي يراعي هذه المسألة؟
رابعاً: هل ستتقبل الجهات السياسية الفلسطينية ما نص إليه من نتائج وحصيلة في هذه الحلقة البحثية؟
إن الطريقة السلمية في الوصول إلى الإجابة على هذه الأسئلة المحددة في حلقة بحثية كهذه الحلقة هي إن تُكلف من قبل لجنة صغيرة متخصصة تُهيء مشروع النظام الإنتخابي للفلسطينيين في لبنان، ثم يوزع هذا المشروع على أعضاء الحلقة البحثية لدراسته والتعليق عليه- إضافة وحذفاً- ثم يتم لقاء الحلقة البحثية ومناقشة المشروع المدروس من قبل، وبذلك نصل إلى حصيلة ونتائج دقيقة في إيجاد النظام الإنتخابي للفلسطينيين في لبنان.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشيخ الدكتور عبد الله حلاق
الحركة الإسلامية المجاهدة