A+ A-
التغيير الوزاري في مصر*
2004-07-22

جريا على التوقعات بتغيير وزاري في مصر، كان له أن يتم في حزيران( يونيو) الماضي، اوكل الرئيس بعد عودته من العلاج، التشكيل الوزاري السابع منذ تسلمه الحكم الى التكنوقراطي الدكتور أحمد نظيف، خلفاً ‏للدكتور عاطف عبيد الذي تولى الوزارة في 1999. وفي رأي العديد من المراقبين فإن أهمية التشكيل الحالي، تكمن في صفته الانتقالية، فقد بقي القديم على قدمه في الوزارات ذات السيادة، باستثناء وزارة الخارجية التي يبدو أن عاملين تداخلا على استبدال أحمد ماهر القيم عليها، وهما حالته الصحية، وجملة انتقادات الدبلوماسيين الحادة لاداءه، معتبرين أنه أضعف "آلة الدبلوماسية"، رغم أنها أقدم مؤسسة من نوعها بالمنطقة، ووصلت الخلافات بينه وبين أحد مساعديه إلى ساحات القضاء في سابقة لم تحدث من قبل.
ويكاد التغيير أخذ دوره في الوزارات الاقتصادية، وهو ما يؤكد على استمرار أزمة الدولة في سعيها إلى تحديث وتغيير قياداتها، حيث لا يوجد في التشكيلة الحكومية عناصر ذات خبرة وتاريخ وموقف سياسي تجاه القضايا الشائكة العالقة في المجتمع، مما يؤشر الى استمرار إبعاد الحكومة عن التعاطي والتفاعل مع ملف الاصلاح السياسي والدستوري المطلوب لتحقيق نجاح حقيقي للإصلاح الاقتصادي, وهي بذلك ستظل أسيرة المهام الاقتصادية من جوانبها الفنية، وستبقى تحت انتقادات المعارضة لخلو برنامجها من الاصلاح السياسي.
وعلى اية حال فإن ما حدث ويحدث في مصر من خلال التشكيل الوزاري وما يتبعه من تغييرات تصب في اطار حراك مختلف، أثمر حالة في المجتمع أتاحت للحديث النقدي أن يأخذ مجراه بين مشكك ومؤيد حول قدرات جيل جديد بدأ خطو خطواته الأولى ليكون بديلاً من حرس سيطر على مواقعه لنحو ربع قرن وفرض خلالها أساليبه التقليدية على هيكل الدولة فأصابها بالشيخوخة والترهل.

الدكتور احمد نظيف
يعد الدكتور أحمد نظيف أصغر شخص يتولى رئاسة الوزراء منذ نحو نصف قرن، وسبق له أن شغل منصب وزير الاتصالات والمعلومات في حكومة عاطف عبيد التي شكلت عام 1999، حيث التحق بالوزارة في تعديل وزاري اجراه عبيد على حكومته العام 2000.وهو من مواليد الاسكندرية عام 1952، وتخرج في كلية الهندسة بجامعة القاهرة، عام 1973، وحصل على الماجستير في هندسة الكهرباء العام 1976، ثم حصل على الدكتوراة في مجال الذكاء الاصطناعي من جامعة ماك جيلي الكندية في العام 1983، وعمل بجامعة القاهرة وتدرج في السلك الجامعي، مدرسا، فأستاذا مساعدا، فأستاذا في مجال تقنية المعلومات، حتى عمل مديرا تنفيذيا لمركز المعلومات، ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء في الفترة من 1989 حتى 1998.
ومن أبرز المشروعات التي أشرف عليها خلال تلك الفترة مشروع الرقم القومي، كما عمل أيضاً رئيسا لإحدى الشركات المصرية الحكومية الناشطة في مجال مشروعات التطوير التقني حتى العام 1999، وله ولدان هما : شريف مهندس اتصالات، وخالد الطالب بكلية الهندسة في جامعة القاهرة.
وخلال الأعوام الماضية نفذ عدداً من المبادرات في هذا المجال أهمها، مشروع حاسب لكل منزل، ومشروع الانترنت المجاني، كما انه وضع المخطط العام للقرية الذكية، وتنفيذ المرحلة الاولى منها، وهو المشروع القومي المصري الذي يضم تجمعات عالمية واقليمية ومحلية في مجال تقنية المعلومات.
كما قام أيضا بتنفيذ مشروع الحكومة الالكترونية لميكنة العمل بالوزارات والمؤسسات والهيئات الحكومية لتسيير الاجراءات أمام المستثمرين، وبدأ مؤخرا في تنفيذ مشروع جديد كان الرئيس مبارك قد أطلقه في معرض أفريقيا تليكوم بالقاهرة وهو مشروع الانترنت فائق السرعة.
وتتضارب الآراء حول قدراته، وبالرغم من أنه يعد أول رئيس وزراء يتولى الحكم منذ 1987 لا يملك خبرة في المجال الإقتصادي والتجاري، إلا أن البعض يتوقع منه كثيرا كتكنوقراطي أن يقوم بحمل أعباء إصلاح الإقتصاد المصري.
وأثناء تأديته للقسم قال " إن التصدي للمشاكل الإقتصادية الصعبة في مصر" يتطلب "حلولا غير تقليدية".
ويقول ايضا : " نحن نريد أن نحل مشاكلنا البيروقراطية، وخاصة المتعلقة بالخدمات التي نوفرها لمواطنينا وللمستثمرين الأجانب، حتى تصبح العلاقات بين الحكومة والكيانات الأخرى أخف وأسهل".
ويضيف نظيف : " وسيساعد هذا الأمر في تسهيل تدفق المعلومات داخل الحكومة بطريقة فعالة، ودقيقة، وبدون تأخير، حتى يؤدي هذا إلى تحسين التخطيط لاتخاذ القرارات".

تشكيلة الحكومة المصرية الجديدة أولا : دخل الحكومة ةالجديدة 14 وزيرا جديدا ، والتي تضم 34 وزيرا ، بينهم14 وزيرا جديدا، و20 وزيرا مستمرا في الحكومة، منهم أربعة تغيرت مواقعهم الوزارية.‏ ‏ الوزراء الجدد هم:
1- الدكتور عبد الرحيم شحاته، وزير الدولة للتنمية المحلية، كان يشغل منصب محافظ القاهرة.
2- المستشار محمود ابو الليل، وزير العدل، كان يشغل منصب محافظ الجيزة.
3- المهندس احمد الليثي، وزير الزراعة، كان يشغل منصب محافظ البحيرة.
4- الدكتور عمرو سلامة، وزير التعليم العالي والدولة لشؤون البحث العلمي، كان رئيسا لجامعة حلوان.
5- الدكتور احمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم، كان رئيسا لجامعة المنصورة.
6- أحمد ابو الغيط وزير الخارجية، كان يشغل منصب مندوب مصر الدائم لدى الامم المتحدة.
وهو دبلوماسي محنك اعترك العمل الدبلوماسي بالامم المتحدة، وهي من المواقع المهمة لتصعيد اي دبلوماسي لمنصب وزير الخارجية، وهو تقليد تم على اساسه اختيار وزراء خارجية مصر السابقين، ومنهم الدكتور عصمت عبد المجيد، وعمرو موسى.

وابو الغيط من مواليد 12 حزيران (يونيه) 1942 ، وهو حاصل على بكالوريوس التجارة عام 1964 . التحق للعمل في وزارة الخارجية عام 1965 وعمل بعدد من الادارات والقطاعات المهمة بالوزارة، وتدرج في عمله من ملحق دبلوماسي حتى منصب مساعد وزير الخارجية المشرف على مكتب الوزير قبيل اختياره مندوبا لمصر في الامم المتحدة عام 1999 ، وحتى الآن عمل ابو الغيط في عدد من السفارات المصرية بالخارج، من بينها قبرص وموسكو وكندا، وعمل دبلوماسيا في فترة سابقة ببعثة مصر بالامم المتحدة، كما عمل سفيرا لمصر في روما وهي اول عاصمة يتولى فيها العمل كسفير، وتولى بعدها العمل مساعدا لوزير الخارجية، ومديرا لمكتب وزير الخارجية عمرو موسى حتى تولى منصبه الحالي عام 1999 ،كمندوب لمصر بالامم المتحدة، وهو متزوج وله ولدان.
ولاحظ المراقبون أن اسمه أتى كأول الاسماء التي تم اعلانها في التشكيل الجديد فقد كان اسمه مرشحا بقوة، ولوحظ من ناحية اخرى الارتياح داخل كواليس وزارة الخارجية.
وفي أول تحرك له في وزارته يلفت مراقبون الى الأهمية التي يلقيها الوزير على البعد الافريقي حيث طلب من مساعديه والعاملين في قطاع الشؤون الافريقية بالوزارة سرعة بلورة خطة عمل متكاملة تتضمن برامج تنفيذية تتم على مراحل متتالية، وتعكس تصورا كاملا للتعامل والتعاون مع القارة الافريقية على الاصعدة السياسية الاقتصادية والتجارية.
وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية إلى أن أبوالغيط طالب الدبلوماسيين العاملين في القطاع الافريقي خلال اجتماع معهم، بضرورة تكثيف الاتصالات مع الجهات المصرية الحكومية وكذلك في القطاع الخاص والتي تعمل في أفريقيا وذلك لتفعيل دور مصر التاريخي في القارة السمراء.
كما يلفت مراقبون النظر الى أن طهران اعلنت عن دعوة القاهرة لوزير الخارجية الايرانية كمال خرازي لزيارتها فيما وصفته بتطور نوعي ربما يمهد الى استئناف العلاقات بين البلدين بشكل كامل.
7- المهندس ماجد جورج، وزير الدولة لشؤون البيئة، كان مديرا لادارة الاشغال العسكرية في القوات المسلحة المصرية.
8- الدكتور محمود محيي الدين، وزير تنمية الاستثمار، والحقيبة التي يتولاها هي حقيبة مستحدثة، وهو اصغر الوزراء سنا 39 سنة، ويتمتع بكونه امين اللجنة الاقتصادية بالحزب الوطني الحاكم في مصر، وهو من دائرة جمال الضيقة، بل ويعده البعض اقرب الوزراء الى جمال، ويعتقد محللون سياسيون انه الرجل القابض على مفتاح مجموعة جمال.
9- انس الفقي وزير الشباب والرياضة، كان رئيسا لهيئة قصور الثقافة التابعة لوزارة الثقافة.
10- طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، كان مستشارا لوزير الاتصالات في الحكومة السابقة أي انه احد مساعدي نظيف السابقين.
11- الدكتور احمد درويش، وزير الدولة للتنمية الادارية، كان مشرفا على مشروع الحكومة الالكترونية.
12- الدكتور عصام شرف وزير النقل، كان مستشارا لوزير الاتصالات في الحكومة السابق، وهو رئيس لجنة النقل بأمانة السياسات في الحزب الحاكم.
13- احمد المغربي وزير السياحة، (59عاما )، رئيس لجنة السياحة في الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم، ويحمل الجنسيتين المصرية والسعودية، وقد بدا ذلك اولا عقبة في طريق تعيينه وزيرا.

وهو من المقربين من جمال، ويوصف بأنه رجل اعمال، ومالك لعدد من الشركات السياحية والاستثمارية. وهو احد المساهمين الكبار في مجموعة الفنادق الفرنسية "اكور" ، وهو عضو في مجلس ادارة مؤسسة جيل المستقبل، التي اسسها نجل الرئيس المصري.
14- رشيد محمد رشيد، (48عاما)، وزير الصناعة والتجارة الخارجية، يوصف بأنه " وريث ثري ورجل أعمال"، ويعد من رجال الاعمال البارزين، ويعد زميلا لـ جمال مبارك في المجلس الرئاسي المصري الامريكي، وهو هيئة استشارية اقتصادية، وكان رشيد عضوا في جمعية جيل المستقبل التي يرأسها جمال مبارك. وعمل رئيسا لادارة الشرق الاوسط وأفريقيا في الشركة المتعددة الجنسيات يونيليفر المتخصصة في الاغذية والمنظفات، وهو رئيس شركة "فاين فودز، ويشار الى أن الحكومة التركية استعانت به لتخطيط الاستثمار الاجنبي بها حيث عمل عضوا باللجنة الاستشارية العليا للاستثمار في تركيا، ويتمتع ايضا بصفته قنصل فخري لدولتي البرازيل وهولندا في محافظة الاسكندرية.

ثانيا : استمر في الحكومة 20 وزيرا سابقا، واغلبهم في وزارات رئيسية، واغلبهم من الموالين للرئيس مبارك وهم

1- المشير محمد حسين طنطاوي سليمان وزيرا للدفاع والانتاج الحربي.2- فاروق عبد العزيز حسني، وزيرا للثقافة، وهو من الموالين للرئيس.
3- الدكتور يوسف بطرس غالي، وزيرا للمالية، بدلا من وزارة التجارة الخارجية، وهو من الموالين للرئيس.
4- كمال محمد الشاذلي، وزير دولة لشؤون مجلس الشعب.
5- الدكتور ممدوح البلتاجي وزيرا للاعلام، وكان وزيرا للسياحة. وقال إن نظيف اوضح له أن الرئيس مبارك يهتم على وجه الخصوص بالرسالة الاعلامية. واضاف قائلا إنه "لم تنقطع صلتي بالاعلام المصري حيث امضيت 19 عاما اعمل في مجال الاعلام، منها ثمانية اعوام مستشارا اعلاميا في باريس، واحد عشر عاما رئيسا لهيئة الاستعلامات، مشيرا إلى أنه ركز خلال عمله في وزارة السياحة على توظيف الاعلام لخدمة السياحة والسائحين".
6- الدكتور محمد ابراهيم سليمان، وزيرا للاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، وهو من الموالين للرئيس.
7- أحمد أحمد العماوي، وزيرا للقوى العاملة والهجرة، وهو من الموالين للرئيس.
8- الدكتور محمود حمدي زقزوق، وزيرا للاوقاف، وهو الأكبر سنا في التشكيل الوزاري، ويبلغ 72 سنة، وهو من الموالين للرئيس.

وعقب تعيينه في التشكيل قال إن الفترة القادمة ستشهد التركيز على تجديد الخطاب الديني لبث الروح في المجتمع، وتطبيق القيم الإسلامية الصحيحة التي حث عليها الدين الإسلامي، مضيفاً أن تطوير الخطاب الديني ليس مفروضا من الخارج كما يقول البعض لأن هذا التطوير أصل في ديننا كما أن تاريخ الفكر الإسلامي ملئ بالعلماء الذين تحدثوا عن التجديد.
ومضي زقزوق قائلاً إنه سيتم الاستمرار في تدريب الدعاة والأئمة لتبصيرهم بهذا الخطاب الديني الجديد للوصول إلى الأهداف المرجوة، مشيرا إلى أن الوزارة ستستكمل في الفترة المقبلة ارسال قوافلها للخارج لتحسين صورة الإسلام، بدلا من الصورة المشوهة الحالية حيث تم توجيه قافلة إلى الولايات المتحدة، وأخرى لبريطانيا، ويجري الآن إعداد قافلتين جديدتين، إحداهما لألمانيا والأخرى لفرنسا.

9- الدكتور مفيد محمود محمود شهاب، وزير دولة لشؤون مجلس الشورى.
10- الدكتورمحمود عبد الحليم ابو زيد وزيرا للموارد المائية والري، وهو من الموالين للرئيس.
11- حبيب ابراهيم حبيب العادلي، وزيرا للداخلية.
12- الدكتورة امينة حمزة محمود الجندي، وزيرة للتأمينات والشؤون الاجتماعية.
13- الدكتور سيد عبده مصطفى مشعل، وزير دولة للانتاج الحربي.
14- الدكتور حسن علي علي خضر، وزيرا للتموين والتجارة الداخلية، وهو من الموالين للرئيس والبعض يصفه بالمقرب من يوسف والي.
15- المهندس امين سامح سمير فهمي، وزيرا للبترول، وهو من الموالين للرئيس.
16- الدكتور حسن احمد يونس وزيرا للكهرباء والطاقة، وهو من الموالين للرئيس .
17- فائزة محمد ابو النجا، وزيرة للتعاون الدولي.
18- الدكتور عثمان محمد محمد عثمان، وزيرا للتخطيط.
19- الدكتور محمد عوض عفيفي تاج الدين وزيرا للصحة والسكان، وهو من الموالين للرئيس.
20- احمد شفيق وزيرا للطيران المدني، وهو من الموالين للرئيس.

ثالثا : ارتفع رصيد فريق جمال في الحكومة الجديدة الى ثمانية وزراء
اتضح بعد الانتهاء من إعلان أسماء الوزراء الجدد في حكو