A+ A-
شركاء للنهوض باداء البرلمان / المفرق
2012-02-08
قالت النائب وفاء بني مصطفى ان مجلس النواب فرض نفسه بحجم الانجازات التي حققها خلال الفترة الماضية والمنوطة به مستقبلا في كافة المجالات الاصلاحية.
وأضافت خلال ورشة العمل الاقليمية التي عقدت في قاعة غرفة تجارة المفرق تحت عنوان" شركاء للنهوض بأداء البرلمان" بحضور النائب نواف الخوالدة وعدد كبير من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني ان مجلس النواب السادس عشر قطع شوطا كبيرا في مجال الإصلاح السياسي في الأردن من خلال اعادة التوازن بين السلطات ضمن قواعد محددة للشأن السياسي الأردني.
ولفتت الى أن المجلس يستمد قوته من ثقة الشعب وتعظيم منجزه، مشيره الى أن تعدد اللجان التحقيقية في المجلس هو أمر صحي من اجل مساندة الحكومة للشكف عن بؤر الفساد ومحاسبة الفاسدين وفق ما يقتضيه القانون، وبينت بني مصطفى دور المجلس حول محور تعزيز حقوق المواطنين والحريات العامة ومحور الإصلاحات القضائية المتعلقة بالدستور الأردني ومنها انشاء محكمة دستورية مستقلة.
وقال النائب نواف الخوالدة أن المجلس ماض في تحقيق رؤى وتطلعات الملك والشعب في كشف الفساد واعادة مؤسسات الدولة الى مسارها الصحيح الذي هو بالنهاية مصلحة للجميع.
وشدد الخوالدة على أهمية اطلاع المواطنين على اخر التطورات والاليات التي يتبعها المجلس الحالي من خلال اللقاء بهم وبمؤسسات المجتمع المدني كي يكونوا متوازيين مع العمل البرلماني الرقابي.
من جانبها قالت المدير التنفيذي لمركز القدس للدراسات هالة سالم ان انعقاد الورشة يأتي في سياق تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدني بالرقابة على البرلمان والتعرف على المشاكل والتحديات التي تواجهها.
وبينت أنه تم اصدار تقريرين حول أداء مجلس النواب الحالي وتقييم الدورة الاستثنائية للمجلس اضافة الى بيان استطلاع للرأي حول اداء مجلس النواب الأردني.