A+ A-
الإسلاميون والعلمانيون : نحو رؤية توافقية لاجتياز مرحلة الانتقال للديمقراطية
2014-01-04

نظم مركز القدس للدراسات السياسية المؤتمر الإقليمي"الإسلاميون والعلمانيون نحو رؤية توافقية، ولاجتياز مرحلة الانتقال للديمقراطية".وهدف المؤتمر الذي استمر يومين إلى الإسهام في "بناء الجسور" بين التيارات الأكثر مدنية وديمقراطية في صفوف الحركات الإسلامية، وتجسير الفجوات بين تيار الإسلام السياسي ومختلف التيارات السياسية والفكرية والاجتماعية العربية، والعمل على الحد من "التدهور" في هاوية الانقسامات المذهبية التي تتهدد النسيج الاجتماعي والوحدة الوطنية لكثير من الدول والمجتمعات العربية.
وشارك في المؤتمر أكثر من 50 شخصية عربية من المغرب، الجزائر، تونس، ليبيا، مصر، السودان، اليمن، العراق، الأردن، سوريا، يمثلون مروحة واسعة من الكيانات السياسية والفكرية الفاعلة في دولهم ومجتمعاتهم، إضافة إلى برلمانيين وقادة أحزاب سياسية، من الشخصيات المنفتحة على الحوار وصاحبة المبادرات التوافقية و"التجسيرية.
وتمحورت مناقشات المشاركين حول "الاسلاميين وتجربة الحكم، وحصاد التجربة، وأين أصابوا وأين أخطأوا، وهل ثمة فجوة بين الخطاب والممارسة، وجدلية العلاقة بين مكونات التيار الاسلامي من جهة وبين هذا التيار وبقية التيارات المدنية والعلمانية، وتجربة أداء التيارات والحركات المدنية والعلمانية، وأين اخطأت وأين أصابت وهل كانت ديمقراطية حقا في خطابها وممارساتها، إضافة الى جدلية العلاقة بين الوطني والاقليمي والدولي".
وتناول المؤتمر البحث عن أجوبة لأسئلة من نوع "هل الصدام حتمي بين الاسلاميين والعلمانيين أم هل ثمة فرصة لبناء توافقات وطنية، وهل يمكن اقامة توافق حول قواعد العملية الديمقراطية والاحتكام اليها، وهل ثمة تجارب يمكن البناء عليها والاستفادة منها، وهل يمكن تفادي عهود الإقصاء المتبادل، وهل يمكن بناء توافق على قواعد اللعبة ومنظومة الحقوق التي نلتزم باحترامها والتقيد بها باعتبارها حقوقا وقواعد دستورية.

برنامج العمل:  
السبت 4 / 1 /2014
9.30 - 10.00 كلمة ترحيبية
  الاستاذ عريب الرنتاوي، مدير عام مركز القدس للدراسات السياسية
10.00 - 12.00 المحور الأول: مدخل للمراجعة والتقييم
10.00 - 11.30 الجولة الأولى من عروض ومداخلات المشاركين
11.30 - 12.00 تعقيبات ونقاش عام
  موضوعات الجلسة:
 

- الإسلاميون وتجربة الحكم ... حصاد التجربة ... أين أخطأوا وأين أصابوا.

- هل ثمة فجوة بين الخطاب والممارسة.

- جدلية العلاقة بين مكونات التيار الإسلامي من جهة وبين هذا التيار وبقية التيارات المدنية والعلمانية.

- انعكاسات التجربة على الحركات الإسلامية في الدول الأخرى.

- كيف كان أداء الحركات والتيارات المدنية والعلمانية ...أين أخطأت وأين أصابت.

- قراءة في جدلية العلاقة بين الوطني/ الإقليمي / الدولي، وأثر ذلك في رسم مسارات التجربة وتقرير مآلاتها.

12.30 - 2.00 الجولة الأولى من عروض ومداخلات المشاركين
2.00 - 2.30 تعقيبات ونقاش عام
3.30 - 5.00 الجولة الثالثة من عروض ومداخلات المشاركين
5.00 - 5.30 تعقيبات ونقاش عام
الأحد 5 / 1/ 2014
10.00 - 12.00 المحور الثاني: مدخل للتقويم وبناء التوافقات
10.00 - 11.30 الجولة الأولى من عروض ومداخلات المشاركين
11.30 - 12.00 تعقيبات ونقاش عام
  موضوعات الجلسة:
 

- هل الصدام حتمي بين الإسلاميين والعلمانيين، أم هل ثمة فرصة لبناء توافقات وطنية؟

- هل يمكن إقامة توافق حول قواعد العملية الديمقراطية والاحتكام إليها؟ هل ثمة تجارب يمكن البناء عليها والاستفادة منها؟

- هل يمكن تفادي عهود الإقصاء المتبادل؟

- هل يمكن التفكير بــ "لجنة حكماء "من شخصيات عربية وازنة إسلامية وعلمانية، تسهم في إخراج هذه التوافقات الى دائرة الضوء، وتجسر الفجوات، ومساعدة الأطراف على الحوار المتمدن، بعيدا عن العنف والإقصاء والإلغاء؟

12.30 - 2.00 الجولةالثانية من عروض ومداخلات المشاركين
2.00 - 2.30 تعقيبات ونقاش عام
3.30 - 5.00 الجولة الثالثة من عروض ومداخلات المشاركين
5.00 - 5.30 تعقيبات ونقاش عام